زينب العدوي تدعو أحزاب سياسية إلى إرجاع 10.5 مليون درهم لخزينة الدولة وتطالب نقابات بالتصريح بمصاريف الإنتخابات

بتاريخ 12 مايو, 2022 - بقلم أسراك 24

أسراك24 /

سجل المجلس الأعلى للحسابات ، تحسنا مستمرا في الاداء المالي و المحاسباتي للأحزاب السياسية ، لاسيما على مستوى إثبات صرف نفقاتها و كذا على مستوى صحة الإشهاد بصحة حساباتها.

وقالت الرئيس الأول للمجلس زينب العدوي، خلال جلسة عمومية مشتركة خصصت لتقديم عرض عن أعمال المجلس الأعلى للحسابات برسم سنتي 2019 و 2020 ، بمجلس النواب اليوم الأربعاء، أن التحسن شمل أيضا استرجاع الخزينة لمبالغ الدعم غير المستحقة وغير المستعملة ، أو المستعملة لغير الغايات التي منحت من أجلها.

العدوي، ذكرت أن المبالغ المسترجعة بلغت إلى خزينة الدولة إلى حدود أواخر أبريل 2022 ، ما يعادل 17.07 مليون درهم مقابل 7.49 مليون درهم سنة 2021 ، و 7.09 مليون درهم سنة 2020.

الرئيس الأول للمجلس الأعلى للحسابات ، قالت أن 10.52 مليون درهم لازالت لم تحصل بعد.

ومن جهة  أخرى قالت الرئيس الأول للمجلس الأعلى للحسابات زينب العدوي، أن 11 منظمة نقابية استفادت من دعم بلغ 8 مليون درهم، في إطار تمويل الدولة للحملات الانتخابية.

و أضافت العدوي، خلال جلسة عمومية مشتركة خصصت لتقديم عرض عن أعمال المجلس الأعلى للحسابات برسم سنتي 2019 و 2020 ، بمجلس النواب اليوم الأربعاء، أن تسع منظمات نقابية فقط هي التي أودعت حسابات حملاتها الانتخابية ، في حين تخلفت منظمتين عن القيام بذلك إلى حدود أواخر أبريل 2022.

العدوي، قالت أنه فيما يخص التصريح الاجباري بالممتلكات، تلقت المحاكم المالية ما يفوق 398 ألف تصريح يخص أكثر من 113 ألف ملزم من جميع الفئات المعنية بعد مضي أكثر من 12 سنة من العمل بالمنظومة القانونية المتعلقة بالتصريح الإجباري بالممتلكات من طرف المجلس.

الرئيس الأول للمجلس الأعلى للحسابات أضافت أن المجلس سجل ارتفاعا في التصاريح المودعة بمناسبة حملة التجديد التي تتم في فبراير من كل ثلاث سنوات. زنقة 20

,