حزب الإستقلال بانزكان يدعو لإعتبار رأس السنة الأمازيغية عيدا وطنيا

بتاريخ 12 يناير, 2015 - بقلم أسراك24

10559058_683893361666510_1036319393_n

في نداء لفرع حزب الإستقلال بانزكان الذي يثمن عاليا تعبئة الجماهير الشعبية والقوى الوطنية الحية ، لأنجاح مسلسل الإستفتاء على الدستور الجديد ، والمصادقة عليه باعتباره وثيقة تقدمية، وبصمة واضحة في مسلسل الإصلاحات السياسية والدستورية التي عرفها المغرب منذ سنوات فإنه – حزب الإستقلال – يعتز بإقرار الدستور الجديد بمكانة اللغة الأمازيغية و إنصافها، حيث اعتبرها لغة رسمية للبلاد الى جانب اللغة العربية، مما يمكن اعتباره تتويجا لمسار نضالي طويل، خاضته بكل عزم وصمود الجمعيات والمنظمات والهيئات المدافعة عن الهوية واللغة الأمازيغيتين الى جانب كل القوى الحية في البلاد، احتراما للتنوع الثقافي الغني الذي يطبع النسيج المجتمعي في بلادنا منذ الأزل.
ومن هذا المنطلق ، فإن حزب ا؟لإستقلال – دائما من خلال النداء نفسه- يتأسف للتأخر الواضح في تنزيل مضامين الدستور الجديد، وإصدار القوانين التنظيمية المؤهلة لتفعيل بنوده وعلى رأسها تلك المتعلقة باللغة الأمازيغية، ويؤكد على مطالبته الملحة والقوية بجعل رأس السنة ألأمازيغية عيدا وطنيا ويوم عطلة رسمية، اسوة بباقي الأعياد الوطنية ويقول النداء أن الحزب ينظر إلى هذا المطلب بواقعية وتجرد بعيدا عن المزايدات السياسية الفارغة، ويعلن استعداده للتنسيق مع جميع القوى الحية في المجتمع، دفاعا عن هذا المطلب وتحقيقا لهذا النداء.

,