تارودانت.. التهاني تتهاطل على إبن المدينة “الدكتور مصطفى عزيز” رئيس شركة داربور رمال بعد رد الإعتبار للشركة من طرف المحكمة الإدارية بالرباط التي صفعت قرارات القيادي فالبيجيدي الوزير اعمارة

بتاريخ 24 أبريل, 2021 - بقلم أسراك 24

أسراك24 : الناصفي محمد/

فرحة كبيرة عمت أطر وعمال وعاملات الشركة  الوطنية العملاقة “داربور للرمال ” بعد أن أصدرت يوم أمس الخميس المحكمة الإدارية بالرباط حكما يلغي قرارات  القيادي فالبيجيدي الوزير اعمارة بتوقيف أعمال شركة درابور في مصب واد أم الربيع على مستوى جماعتي سيدي علي بنحمدوش وازمور، وإعادة الحال على ما كان عليه.

وحسب مصدر من داخل الشركة فإن أطر ومهندسي شركة درابور تلقوا الخبر صباح اليوم الجمعة بالزغاريد واعتبارها بشارة خير في انتظار صدور حكم بخصوص إعادة الاشتغال بمنصة العرائش.

الحكم الذي يعتبر سابقة من نوعه، اعتبرته عدد من الفعاليات الجمعوية بازمور بالقرار الصائب الذي بسبب تعنث الوزير اعمارة جعل من الواد يعيش سكتة قلبية من خلال تجمع الرمال بالمصب، كما عبروا عن فرحتهم بقرار هيئة الحكم التي انصفت شركة درابور وأنصفت ساكنة ازمور التي ترافعت عن هذا الملف منذ سنتين ونيف.

هذا الحكم الذي أعاد إلى درابور حقوقها الذي انتزعها منها عبد القادر اعمارة وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، انتقاما منها لأسباب لا يفهمها إلا منظري العدالة والتنمية.

وفي هذا الإطار وبعد هذا الحكم المنصف  الذي أعاد الأمور إلى نصابها علمت أسراك24 أن سيلا من التهاني والتبريكات تهاطلت على مدير الشركة إبن مدينة تارودانت  الدكتور مصطفى عزيز كما عمت الأفراح والزغاريد كل أطر وموظفي وموظفات الشركة وعمالها وعاملاتها.

,