المغرب متمسك بوقف إطلاق النار و يحتفظ بحق الرد “بشدة”

بتاريخ 9 ديسمبر, 2020 - بقلم أسراك 24


أسراك24 /

أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، أن المغرب جدد التأكيد على تمسكه بوقف إطلاق النار، مع الاحتفاظ بحق الرد بـ “أكبر قدر من الشدة” على أي تهديد يطال أمنه.

وقال بوريطة، في حوار خص به مجلة “ذا بارليمانت ماغازين”، أن “المغرب أكد مجددا على تمسكه بوقف إطلاق النار والعملية السياسية، مع الاحتفاظ بحق الرد بأكبر قدر من الشدة، في دفاع مشروع عن النفس ضد أي تهديد يطال أمنه”.

وفي معرض إجابته عن سؤال حول تأثير الانهيار المحتمل لاتفاق وقف إطلاق النار على الاستقرار الإقليمي، ذكر الوزير بأنه منذ العام 2016، قامت مليشيات “البوليساريو” مرارا بأعمال غير قانونية، لاسيما أعمال الابتزاز والعصابات في المنطقة العازلة بالكركرات وشرق الجدار الدفاعي، في انتهاك للاتفاقيات وتجاهل صارخ للدعوات الصادرة عن الأمين العام للأمم المتحدة وقرارات مجلس الأمن.

,