وزارة الداخلية تحاصرغضب التلاميذ و تأمر عمال الأقاليم بالإجتماع مع النقابات التعليمية و الجمعيات !

بتاريخ 8 نوفمبر, 2018 - بقلم أسراك 24


في تطور مثير ، استنفرت وزارة الداخلية عمال الأقاليم وولاة الجهات ، لمحاصرة الغضب العارم الذي يجتاح التلاميذ ، احتجاجاً على قرار حكومة العثماني اعتماد التوقيت الجديد (غرينيتش + ساعة).

وذكرت مصادر مطلعة ان مجموعة من الأقاليم شهدت اليوم الخميس اجتماعات استثنائية ترأسها العمال و ممثلي وزارة الداخلية بحضور مديريات وزارة التعليم و هيئات نقابية تعليمية و جمعيات أولياء التلاميذ.

و ذكرت مصادرنا ، أن الاجتماعات هدفها الأساسي هو محاصرة “ثورة التلاميذ” ، لتفادي وقع اصطدامات عنيفة بين المحتجين و عناصر الأمن ، بالموازاة مع الإسراع لإيجاد حل ناجع للملف.

هدا و يواصل عدد كبير من التلاميذ في المؤسسات التعليمية الإعدادية و الثانوية ، مقاطعة الدراسة بمختلف مدن المملكة مباشرة بعد عودتهم من العطلة المدرسية، احتجاجاً على قرار حكومة العثماني اعتماد التوقيت الجديد.

و رفع تلاميذ غاضبون أمس الأربعاء و اليوم الخميس شعارات صاخبة بمختلف مدن المملكة ، مطالببن برحيل رئيس الحكومة سعد الدين العثماني.

و شهدت مجموعة من المؤسسات التعليمية بجل تراب الوطن في الحواضر كما البوادي مقاطعة للفصول الدراسية ووقفات احتجاجية داخل المدارس وخارجها، تنديدا بإبقاء التوقيت الصيفي على طول السنة.

و استجاب الآلاف من التلاميذ ، لنداءات على مواقع التواصل الاجتماعي دعت إلى الاحتجاج على اعتماد الحكومة للتوقيت الصيفي الجديد ، رافعين شعارات من قبيل : ” الشعب يريد إسقاط العثماني” و ” والعثماني سير فحالك الحكومة ماشي ديالك”. زنقة 20 |

,