هكذا احتفلت كلية تارودانت باليوم العالمي للمرأة

بتاريخ 9 مارس, 2016 - بقلم أسراك 24

12376770_1132828453407644_8989997556632758625_n12472547_1132840636739759_8712572922343203535_n
أسراك24 : بقلم :خالد الناصفي / صور: مصطفى مورو/

جيلا بعد جيل ، لطالما كان للنوادي النشيطة داخل الكلية المتعددة التخصصات بتارودانت منذ نشأتها الفضل الكبير في المساهمة في تصدير صورة مشرفة عنها، و إعطائها إشعاعا ثقافيا و رياضيا و حضاريا تجاوزت أصداؤه لمرات عديدة حدود الجهة و عمت ربوع الوطن ، ما زادها تأكيدا لدورها المهم ،و للمكانة التي تحتلها داخل المجتمع .
و في نفس السياق، و إيمانا منها بالدور الكبير الذي تلعبه المرأة في التنمية الإقتصادية ببلادنا ،و ترسيخا لما صنعته و حاربت من أجله لتغيير تموقعها الإجتماعي، فقد أبت الكلية من خلال ناديها “المبادرة و التشارك” أن تمر مناسبة اليوم العالمي للمرأة و التي تتزامن مع الثامن من مارس من كل سنة ، إلا وقد أطلقت العنان لتاء التأنيث التي لم تكن يوما ساكنة، لتعبر و تحتفي بنفسها كما و كيفما تشاء من خلال تنظيم النسخة الأولى من اليوم الإقتصادي و الذي جاء بشعار “المرأة المقاولة”، و الذي انطلقت فعالياته يوم 7 مارس من خلال ندوة أطرتها كل من السيدة “زينب زاهر” مديرة الكونفدرالية الوطنية للمقاولات المغربية ، و السيدة “نهال سلاك” ممثلة المركز الجهوي للإستثمار. و الدكتورة “عائشة سعد”، حيث سعت كل تدخلات السيدات السالفات الدكر إلى تشجيع طالبات الكلية كما الطلبة إلى استثمار كل ما يتوفرون عليه من أفكار و مواهب و قدرات في شكل مقاولاتي يعود بالنفع على الأفراد و المجتمع ، هذه الندوة التي تمحورت حول عنوان “الشراكة النسوية حقائق اقتصادية متنوعة”، كانت من تسيير الأستاذ “سعيد فرتاح”.
أما في اليوم الموالي فقد نصبت الخيام ببهو الكيلة على شكل معرض شاركت فيه إتنا عشر تعاونية نسائية نشيطة بالإقليم ، عرفت فيه بنفسها وقدمت منتوجاتها للبيع، كما تنافست على لقب أحسن عرض رأت اللجنة المكلفة بذلك و المكونة من الذكتور “رشيد الجوهر”و الأستاذة الجامعية ” لمياء بن جلون” و الذكتورة ” عائشة سعد في الأخير أن يكون من نصيب جمعية المشاريع الخضراء

,