هذا هو السحور المثالي حسب منظمة الصحة العالمية ،وأطعمة ومشروبات يجب تجنبها على مائدة الإفطار

بتاريخ 18 مايو, 2019 - بقلم أسراك 24

وضعت منظمة الصحة العالمية مجموعة من النصائح لتناول سحور صحي، غني بالعناصر الغذائية اللازمة التي يحتاجها الجسم طوال فترة الصيام.
وذكرت المنظمة، في إفادة أصدرتها مؤخرا عن الغذاء الصحي بشهر رمضان، أن وجبة السحور مهمة لجميع الصائمين، خاصة كبار السن والمراهقين والحوامل والمرضعات، وكذلك الأطفال الراغبين في الصيام.
ونصحت المنظمة بأن تتضمن وجبة السحور الخفيفة والصحية خضراوات وحصة من الكربوهيدرات مثل الخبز أو لفائف الخبز المصنوعة من الحبوب الكاملة.
كما يجب أن تتضمن الوجبة، وفق المنظمة، أطعمة غنية بالبروتينات مثل منتجات الألبان كالجبن خفيف الملح واللبن أو الزبادي، بالإضافة إلى البيض، وطبق جانبي من الطحينة أو الأفوكادو الذي ي عتبر من أفضل الفواكه المليئة بالألياف والمناسبة لتحسين عمل الجهاز الهضمي.
وأوصت المنظمة بعدم الإفراط في تناول الطعام، لأن ذلك يسبب الحرقة والشعور بعدم الارتياح، كما نصحت بتناول الطعام ببطء وبكميات مناسبة لاحتياجك، لعدم الشعور بالتخمة التى تحدث نتيجة امتلاء الجهاز الهضمى بالهواء أو الغازات.

أطعمة ومشروبات يجب تجنبها على مائدة الإفطار في رمضان

نصحت منظمة الصحة العالمية بتحضير الطعام بشكل صحي خلال شهر رمضان، وتجنب الأطعمة والمشروبات التي تضر الجسم، وتساعد على الشعور بالعطش.

وحذّر الدكتور أيوب الجوالدة، المستشار الإقليمي للتغذية بالمنظمة في حوار مسجل عبر موقعها، من تناول الطعام المقلي، والأطعمة التي تحتوي على نسب مرتفعة من الملح والبهارات، لتقليل شعور الصائم بالعطش، وأن تكون معظم الأغذية طازجة قدر الإمكان.

كما نصح بعدم الإكثار من شرب المياه بعد الإفطار مباشرة، لأن المعدة يكون حجمها صغير وفي وضع غير نشط، وبالتالي تصاب بالإرهاق عند شرب المياه بكميات كبيرة.

وعوضا عن ذلك وجّه بتوزيع الكمية التي يحتاجها الجسم من المياه والتي تتراوح بين 8-12 كوبا من الماء وهذا يوازي حوالي لترين، وبالتالي يجب توزيع هذه الكمية بين الإفطار والسحور.

وأشار أن المياه مفيدة جدًا بعد ساعات طويلة من الصيام، لأنها تعمل عملية “غسيل” للجهاز الهضمي والكلى والأمعاء، وبالتالي تساعد على تخلص الجسم من السموم.

ونصح بعدم شرب العصائر الصناعية والمشروبات الغازية على وجبة الإفطار والسحور، لأنها تحتوي على نسب مرتفعة من السكر، وتزيد من خطر الإصابة بالسمنة والسكري.

كما يسبب تناول المشروبات الغازية على معدة فارغة انقباض الأوعية الدموية وعدم تدفق الدم للمعدة مسبباً صعوبة في الهضم وبالتالي الشعور بتقلصات وآلام.

وعن تناول الحلويات في رمضان، نصح بعدم تناولها بعد الإفطار مباشرة، وأنه يستحسن أن يتم تناول كميات قليلة منها بعد ساعتين من الإفطار، لأنها تحتوي على نسب مرتفعة من السكريات والدهون المشبعة التي تزيد العبء على المعدة.

وتناول الحلوى بعد الإفطار مباشرة يتسبب في تخمر الطعام بالمعدة، الأمر الذي يؤدى إلى الإصابة بالتلبك المعوي والانتفاخ الشديد.

,