مصطفى المتوكل : لهذه الأسباب نحمل رآسة المجلس الجماعي لتارودانت مسؤولية استخلاص جمعية لأموال من ساكنة حي بوتاريالت خارج كل الضوابط ومؤازرة شكايات ومطالب الساكنة هي من أولوياتنا

بتاريخ 14 مايو, 2019 - بقلم أسراك 24

أسراك24 /

أكد مصطفى المتوكل  منسق عمل الفريق الإتحادي بالمجاس الجماعي لتارودانت في حوار أخير أجراه معه الزميل بتريش عبد الجليل مراسل جريدة الإتحاد الإشتراكي بتارودانت  هم الكثير من النقاط و حول قضية استخلاص جمعية لأموال من السكان حي بوتاريالت البرانية خارج الضوابط .

اكد المتوكل ان هذا موضوع شائك وفيه من التجاوزات والخروقات الشيء الكثير في قسط كبير منه تتحمل فيه رئاسة الجماعة الترابية تارودانت المسؤولية باعتبارها وقعت في خطأين جسيمين :

الأول : أنها لم تنفذ قرارات المجلس السابق الخاصة بإعداد دراسة شمولية للتطهير السائل بتارودانت الجنوبية والتي شملت وتشمل أحياء بوتاريالت وحي ارودان والزيدانية ورك اشبار وزاوية سيدي داود وزاوية بلغازي واولاد الغزال ..والتي تتماشى مع التوجهات العامة لمشروع التصميم المديري للتطهير السائل الذي انجزه المكتب الوطني للماء الصالح الشرب ..ورفض تكليف مكتب الدراسات الذي رسا عليه المشروع ..كما عطل برنامج العمل المادي في اطار التمويل والذي احتفظت الجماعة سابقا بما يعدل 500 مليون سنتيم كحصة للجماعة للحصول على قرض الذي وافقت عليه الجهات الوصية والذي يقارب ملياري سنتيم ..بل وقام بتقسيم 500 مليون الى صفقتين ارتجاليتين متجاوزتين ومخالفتين لكل الضوابط التقنية الواجب توفرها في المشروع ..

ثانيا : ان الرئاسة وافقت شفهيا على هذه التجاوزات في اجتماعات حضرتها مع جمعية الحي التي لا اختصاص لها في التطهير ولاوجود له في توصيف مهام واهداف تأسيسها في قانونها الأساسي ..وبموجب هذا يقوم رئيس الجمعية ونائبته والذي هو رئيس لجنة التعمير بالجماعة ونائبته التي هي نائبة للرئيس بالزام السكان بأداء مبلغ 2500 درهم للجمعية مقابل الربط بقنوات التطهير وتجاوز ذلك لاستخلاص مبالغ مالية من تجزئات سكنية لا علاقة لها بالحي والتي أدى أصحابها 7000درهم عن كل بقعة كشرط للترخيص لها ..

ثالثا : ان الرئاسة خرقت القانون لأنه لاوجود اطلاقا لأي قرار من المجلس الجماعي لإسناد أشغال لجمعية لاحق لها تقنيا وقانونيا في القيام يهذا العمل ولا في جمع الأموال دون ترخيص من السلطات …

رابعا :سكوت الرئاسة والسلطات عن مطالبة المواطنين الراغبين في ربط منازلهم بالماء الشروب الادلاء بوصل أداء واجبات الانخراط في شبكة التطهير المسلم من الجمعية المذكورة ..

ونشير الى أن العديد من السكان يرفضون الأداء للجمعية لاعتبارات قانونية ويطالبون من الجماعة الاذن بالربط وانهم على استعداد لأداء الواجبات المنصوص عليها في القرار الجبائي لصندوق الجماعة ..

وبناء على هذا اقدم الفريق الاتحادي بالجماعة الترابية تارودانت على وضع شكايات وطلبات تدخل وإيقاف هذا التجاوز .. ويقوم وسيقوم بمؤازرة ودعم شكايات ومطالب الساكنة ..

,