مشروع ذاكرة مدينة تارودانت .. مبادرة جريئة ورسالة إنسانية، ومسؤولية تاريخية توثق الهوية الحقيقية للمدينة

بتاريخ 18 أكتوبر, 2020 - بقلم أسراك 24

أسراك24 : محمد جمال الدين الناصفي/

عقد اليوم الأحد 18 أكتوبر الجاري لقاء هام ضم خيرة فعاليات المدينة بمختلف إهتماماتها للإنكباب على مشروع هام وهو إحياء ذاكرة مدينة تارودانت والنبش في تاريخها الحضاري المجيد على كل المستويات. .

وذاكرة المدينة هي مبادرة تهدف إلى توثيق الهوية الحقيقة للمدينة من كل النواحي وترصد الأحوال العمرانية والثراتية و الاجتماعية والإقتصادية والفنية لأبنائها فى الماضي؛ أطلقتها مجموعة من المهتمين والباحثين والنبغاء في هذا المجال بمدينة تارودانت التاريخية وذات الرصيد والتاريخ المجيد .

ومن المنتظر أن تهتم مبادرة ومشروع ذاكرة المدينة بالقيمة التاريخية والثراتية لمدينة تارودانت  ورجالاتها وأدبائها  والحفاظ على هويتها وتضع إستراتيجية محكمة ومتطلعة وأسسًا للحفاظ عليها باعتبارها  جزءًا هامًا من التراث الحضاري الوطني المغربي

من جهة أخرى ثمن  العديد من المتتبعين بالمدينة  هذه الخطوة الكبيرة للتعريف بالذاكرة و بالتاريخ الذي يعد مكونًا راسخًا في تشكيل الشخصية الرودانية الفريدة والإنفتاح على كل  الفعاليات و المؤسسات الأخرى التي من الممكن أن تعطي إضافات لهذه المبادرة لإبراز حضارة المدينة وتاريخها وذاكرتها الراسخة بالعطايا من كل الجوانب .

,