مجلة جون أفريك: رياح “البركة” ستهب على المغرب في الاتحاد الافريقي العام الجاري

بتاريخ 22 فبراير, 2021 - بقلم أسراك 24

أسراك24 /

شددت مجلة “جون أفريك” على أن المغرب أنهى عام 2020 بحشد اهتمام كبير من لدن دول بشأن الصحراء، أبرزها اعتراف أمريكا بمغربيتها، مع افتتاح قنصليات عدد من الدول في العيون والداخلة.

وترى المجلة، أن رياح “البركة تهب بقوة مع بداية سنة 2021، خاصة في القارة الافريقية، مستندة في هذا على الانتخابات الأخيرة التي شهدها الاتحاد الأفريقي، والتي قالت المجلة إنها جلبت انتعاشا إيجابيا للمغرب.

وبالرغم من أنه لا يوجد أي مسؤول مغربي على رأس إحدى اللجان الثمانية للاتحاد الأفريقي، بعد فشل كل من حسن أبو أيوب في رئاسة لجنة السلم والأمن ومحمد صديقي للجنة الزراعة، إلا أن النتائج حملت دولا صديقة للمغرب. حيث فاز فيليكس تشيسكيدي، الرئيس الحالي لجمهورية الكونغو الديمقراطية، وهي دولة صديقة للمغرب، برئاسة الاتحاد الأفريقي. كما تم استبدال الدبلوماسي الجزائري إسماعيل شرقي رئيس لجنة السلم والأمن بالنيجيري بانكول أديوي.

كما لفتت إلى أن الرئيس النيجيري أصبح الآن يختار “الحياد” في موضوع الصحراء، ويفضل التركيز على مشاريع التنمية الكبرى مع المغرب ولاسيما بناء خط أنابيب الغاز الذي يربط بين البلدين، بعدما كانت بلاده داعمة للجزائر.

,