عبد اللطيف وهبي في برنامج “بلا قيود” لا نريد أن نكون حزباً يتماهى مع الدولة أو يكون وسيلة من جانب أية جهة ضد أخرى.

بتاريخ 24 أكتوبر, 2020 - بقلم أسراك 24

أسراك24 /

قال عبد اللطيف وهبي الأمين العام لحزب “الأصالة والمعاصرة، إنه لا يريد أن يتماهى الحزب مع الدولة، بل أن ينفصل على السلطة، وأن يكون حزبا مستقلا يشتغل في إطار الدولة وليس بين أحضان السلطة.

وأكد وهبي خلال مشاركته في برنامج “بلاقيود” على قناة “البي بي سي عربية”، أن “البام” مثله مثل جميع الأحزاب ويريد فتح الحوار مع جميع الأحزاب وأن يساهم في العملية الديمقراطية.

وأضاف ” لا نريد أن نكون وسيلة لأي جهة من الجهات التي قد تستعملنا لمواجهة هذا الطرف أو ذاك، لذلك خلق نوعا من المسافة مع الجميع لخلق استقلالية معينة”.

وأشار وهبي أن التجارب في العالم العربي أكدت أن جميع الأحزاب التي كانت بين أحضان السلطة أصبحت أحزابا فاشلة، وبناء عليه يجب خلق أحزاب بعيدة عن السلطة، وأن تدار هذه الأخيرة بشكل ديمقراطي من طرف جميع الأحزاب.

وتابع ” أنا فتحت حوارا داخل الحزب مع قادته الحقيقين، أما الآخرون فلا يستحقون أن نتحدث معهم لأنهم لا يشكلون أي قوة داخل الحزب”.

وأكمل بالقول “الأصالة والمعاصرة في الماضي خلق عدة مصالح وخيوطا ومراكز قوى وبعض القطط السمينة وبعض الأشخاص الفارغين الذين يحاولون أن يتموقعوا من خلال بعض التصريحات، أو استعمال الإعلام لكن هذا لا يهزنا في شيء”.

,