عبد اللطيف وهبي : الحكومة مطالبة بالإستقالة الجماعية وليس الإستقالة الجزئية

بتاريخ 8 يونيو, 2018 - بقلم أسراك 24

قال عبد اللطيف وهبي، القيادي والبرلماني عن حزب الصالة والمعاصرة، إن “مشاركة الداودي في وقفة إحتجاجية لعمال سنطرال دانون، وإستقالته بفعلها، تؤكد في آخر المطاف عن ضعف الحكومة وتضارب آراء الأحزاب المكونة لها”، مشيرا إلى أن “الداودي له جانب أخلاقي دفعه للتعبير عن موقفه”.

وأجاب وهبي، على سؤال “آشكاين”، حول ما إذا كان عزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري، والمياه والغابات والتنمية القروية، ومحمد بوسعيد، وزير المالية، مطالبين أيضا بتقديم إستقالتهم من الحكومة، بإعتبار أن أخنوش يمثل شركة مستهدفة بالمقاطعة، ونظرا لكون بوسعيد قذف المقاطعين بوصف غير مقبول من مسؤول حكومي، قائلا: “الحكومة مطالبة بالإستقالة الجماعية، وليس الإستقالة الجزئية”.

وأردف البرلماني، في تصريح لجريدة “آشكاين”، “أن الموقف الذي عبر عنه الداودي يتبناه عدد من وزراء الحكومة لكن ليست لهم القدرة والشجاعة للتعبير عن ذلك”، معتبرا أن “الحكومة هجينة وغير قائمة على أساس صحيح”.

,