ساكنة الحسيمة تستعد لإستقبال جلالة الملك والتي من المنتظر أن يلقي منها خطاب “ثورة الملك والشعب “

بتاريخ 13 أغسطس, 2020 - بقلم أسراك 24


أسراك24 /

تشهد مدينة الحسيمة “منارة المتوسط” ، استعدادات مكثفة لاستقبال الملك محمد السادس لقضاء جزء من العطلة الصيفية في النصف الثاني من شهر غشت الجاري كما هو الحال كل سنة.

و ينتظر أن يلقي الملك خطاب الذكرى الـ67 لثورة الملك والشعب من مدينة الحسيمة ، التي سبق أن ألقى منها خطاب العرش سنة 2018.

و تجري استعدادات مكثفة على مستوى مقر عمالة الإقليم و البلدية للتحضير اللوجستيكي للخطاب بتنسيق مع وزارة القصور الملكية.

و تناقل نشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي صوراً لموكب سيارات تابعة للقصر الملكي ، إحداها تظهر السيارة الرسمية التي يتنقل فيها الملك رسمياً وهو ما يؤكد فرضية إلقاء الخطاب.

هذا و ذكرت مصادر أن ولي العهد مولاي الحسن وصل فعلاً إلى مدينة الحسيمة وشهود وهو يتنقل وسط المدينة الهادئة.

و سيقضي الملك حسب مصادرنا جزءا من عطلته في اقامته الساحلية بشاطئ بوسكور الخلاب بالحسيمة ، حيث تلقت فنادق و مطاعم اخبارية حول قرب حلول الملك محمد السادس و الوفد المرافق له.

,