ساكنة إقليم تارودانت تستغيث بعد فواجع كورونا ، والمدير الجهوي في سابقة غير مفهومة ينقل طبيب الإنعاش بأولاد تايمة إلى أكادير

بتاريخ 26 نوفمبر, 2020 - بقلم أسراك 24


أسراك24 /

ساكنة إقليم تارودانت تستغيث في ظل الإرتفاع الكبير في عدد الاصابات بفيروس كورونا بإقليم تارودانت، حيث وصلت الحالات النشطة إلى 700 حالة تقريبا فيما بلغ عدد الإصابات أزيد من 2300 إصابة منذ ظهور الوباء، و65 حالة وفاة.

ورغم إحتلال اقليم تارودانت المرتبة الاولى بالمغرب فيما يتعلق بنسبة الوفيات ، حيث أن نسبة الفتك بتارودانت تصل إلى 4 في المائة، فيما المعدل الوطني لا يتجاوز 1.6 في المائة، أقدم المدير الجهوي للصحة بأكادير، بداية هذا الاسبوع، وفي خطوة إعتبرها البعض إستفزازية، على تنقيل طبيب الانعاش من مدينة اولاد التايمة إلى المستشفى الجهوي باكادير، في ظل النقص الحاصل في أطباء الإنعاش في أكبر إقليم بالمغرب.

وسبق للمدير الجهوي أن قام خلال الأيام الماضية بتنقيل طبيب انعاش آخر من مستشفى المختار السوسي بتارودانت الى مستشفى الحسن الثاني باكادير، مما أثر سلبا على السير العادي للمستشفى عموما وجناح كوفيد بصفة خاصة. خصوصا إذا علمنا أن الطبيبين الآخرين كانا في رخصة.

 

 

,