جلالة الملك في خطاب المسيرة ينادي بتحريك جهة سوس وتحويلها لمركز اقتصادي يربط الشمال بالجنوب والمغرب يتشبث بالحكم الذاتي و163 دولة لا تعترف بالكيان الوهمي

بتاريخ 6 نوفمبر, 2019 - بقلم أسراك 24

قال الملك محمد السادس إنه ينبغي أن يمتد خط السكك الحديدية إلى مدينة أكادير، وتمديد الطريق السري إلى الأقاليم الجنوبية، لأنه لا ينبغي أن تتوقف المسيرة التنموية في جزء واحد من تراب المملكة.

وأكد الملك في خطابه بمناسبة الذكرى 44 للمسيرة الخضراء، أنه من اللازم التفكير في وصول القطار إلى مدينة أكادير، مؤكدا أن من شأن ذلك تحريك الإقتصاد في منطقة سوس، ودعم التصدير والسياحة وخلق فرص للشغل في هذه المنطقة.

وأضاف بأن المشروع سيجلع من منطقة سوس مركزا اقتصاديا يربط شمال المغرب بجنوبه في إطار الجهوية المتقدم والتوزيع العادل للثروات بين مختلف الجهات.

وقال الملك محمد السادس إن «المغرب ظل واضحا في مواقفه، بخصوص مغربية الصحراء، ومؤمنا بعدالة قضيته، ومشروعية حقوقه».

وأضاف الملك، مساء اليوم الأربعاء، في خطابه بمناسبة ذكرى الـ44 للمسيرة الخضراء أن المغرب «سيواصل العمل بصدق وحسن نية، طبقا للمقاربة السياسية المعتمدة حصريا، من طرف منظمة الأمم المتحدة، وقرارات مجلس الأمن، من أجل التوصل إلى حل سياسي واقعي، عملي وتوافقي»، مردفا أن هذا الحل « تجسده مبادرة الحكم الذاتي، نظرا لجديتها ومصداقيتها، وصواب توجهاتها؛ لأنها السبيل الوحيد للتسوية، في إطار الاحترام التام للوحدة الوطنية والترابية للمملكة».

وأكد الملك أن  «هذا التوجه تعزز بزيادة عدد الدول التي لا تعترف بالكيان الوهمي، والذي يفوق حاليا 163 دولة»، كما تؤكده، يضيف الملك، «أيضا الشراكات والاتفاقيات التي تجمع المغرب بالقوى الكبرى، وعدد من الدول الشقيقة والصديقة، والتي تشمل كل جهات المملكة، بما فيها الأقاليم الصحراوية».

,