تارودانت.. عامل الإقليم يخص الدخول المدرسي بإهتمام كبير، ويشدد في كلمته التوجيهية على تنزيل كل الاجراءات اللازمة من أجل حماية التلاميذ والاطرالتعليمية والإدارية من خطورة الفيروس

بتاريخ 6 سبتمبر, 2020 - بقلم أسراك 24

أسراك24 : محمد جمال الدين /

ترأس عامل إقليم تارودانت أمس السبت اجتماعا تشاوريا وتوجيهيا موسعا وذلك في إطار يقضة السلطات المستمرة وتتبعها  الدائم للتطورات والتداعيات الناجمة عن انتشار فيروس كورونا المستجد

وقد حضر هذا الإجتماع الهام  إلى جانب السيد العامل  كل من الكاتب العام للعمالة، ورئيس المجلس الاقليمي ، ورؤساء المصالح الامنية الاقليمية،و رجال السلطة المحلية ،و المدير الاقليمي لوزارة التربية الوطنية و التكوين المهني و المندوب الاقليمي لوزارة الصحة، و ممثل المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي باكادير،.

وقد تناول هذا الاجتماع  كل الاجراءات اللازمة لوضع خارطة طريق توافقية محكمة، لتدبير كل الامكانات الاحترازية و الوقائية الصحية اللازم اتخاذها تبعا لتوجيهات السلطات العمومية والتعليمات المولوية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وايده والداعية الى مضاعفة الجهود، بكل حس وطني وروح تضامنية، لربح رهان تحدي مواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد، الذي اضحى يشكل تهديدا خطيرا لصحة وسلامة المواطنين.

وقد خص المجتمعون جانبا كبيرا من هذا اللقاء لنقطة هامة وتتعلق بإنطلاقة جيدة للموسم الداسي الجدديد 2021/2020 حيث أكد السيد العامل في كلمته التوجيهية ان هذا الموسم  ياتي هذه السنة في سياق استثنائي، يتمثل في انتشار الوباء، الشيء الذي يحتم تنزيل كل الاجراءات اللازمة بشكل استباقي، من أجل حماية التلاميذ وألاطرالتعليمية والإدارية من خطورة هذا الفيروس ، وذلك بتوفير كل الظروف الوقائية والصحية اللازمتين في الفضاءات التعليمية والمؤسسات الدراسية العمومية و الخصوصية، ومؤسسات ايواء و استقبال التلاميذ من دور الطالب والطالبة والداخليات .

وفي هذا الإطار خلص الإجماع على ضرورة تنظيم حملات تحسيسة و توعوية لفائدة التلاميذ قصد التأقلم مع هذا الوضع الذي فرضته الظرفية الاستثنائية، كإجبارية ارتداء الكمامات و التباعد الجسدي و استعمال مواد التنظيف والتعقيم داخل المؤسسات التعليمية،

وفي نفس الإطار سيتم إشراك كافة الفاعلين من جمعيات مجتمع مدني والفاعلين المحليين و المنتخبين من أجل بلورة هذه الإجراءات عمليا للحيلولة دون انتشار هذا الوباء بتكثيف حملات التعقيم لكل المؤسسات.

و في نفس السياق  قدم السيد المدير الإقليمي بتارودانت عرضا شاملا حول الدخول المدرسي والإجراءات العملية والإدارية وكذا البروتوكولات الصحية المصاحبة من أجل إنجاح هذه المحطة الهامة.

,