تارودانت : بمناسبة الذكرى الخامسة عشر لميلاد ولي العهد الأمير الجليل مولاي الحسن.. تنظيم الدورة الثالثة للملتقى الوطني السنوي لمدرسة تمسولت / فيديو البرنامج

بتاريخ 24 أبريل, 2018 - بقلم أسراك 24


أسراك24 /

بمناسبة الذكرى الخامسة عشر لميلاد ولي العهد الأمير الجليل مولاي الحسن، تنظم جمعية المساعي الحميدة للنهوض بمؤسسة تمسولت الخاصة للتعليم العتيق والتنمية البشرية بجبال الأطلس الكبير بإقليم تارودانت بشراكة مع مؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية للقيمين الدينيين وبتعاون مع وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية و عمالة إقليم تارودانت، الدورة الثالثة للملتقى الوطني السنوي لمدرسة “تمسولت” الخاصة للتعليم العتيق، وذلك تحت شعار: ” اعملوا صالحا … خدمة للدين والوطن”، في الفترة ما بين 28 أبريل الجاري و 3 ماي 2018.

وأفاد بلاغ للجهة المنظمة، أن هذا الملتقى الديني السنوي الذي يهدف إلى تكريس ثقافة الحوار والعيش المشترك، وتفعيل القيم الانسانية السمحة، سيعرف مشاركة العديد من الفقهاء وعمداء مدارس التعليم العتيق والقيمين الدينيين بمختلف مناطق المملكة، علاوة عن مشاركة نظرائهم القادمين من دول إسلامية شقيقة مثل السنغال وأندونيسيا ونيجيريا وكوت ديفوار وغينيا كوناكري وغامبيا.

ويروم هذا الملتقى، إلى تحقيق مجموعة من الغايات من ضمنها، “العمل على إحياء ودوام الدور الريادي للمدارس المغربية العتيقة في جميع ابعادها المعرفية والدينية والوطنية والروحية والاجتماعية، وضمان استمرارية التواصل بين أجيال القيمين الدينيين والمتخرجين من مؤسسة تمسولت عبر توالي العقود ” .

كما يهدف الملتقى إلى “إحياء وتفعيل الدور الاجتماعي للمدارس العتيقة عبر توزيع مساعدات عينية على أسرة المساجد والقيمين الدينيين بجبال الأطلس الكبير في تارودانت، والاعتراف بالجميل للقيمين على هذه المدارس العتيقة على إسهامهم في حماية ثوابت ومقدسات ووحدة المملكة “.

ويتضمن برنامج الملتقى تنظيم أنشطة متنوعة من ضمنها على الخصوص إلقاء محاضرة توجيهية للعلامة الدكتور مصطفى بن حمزة، رئيس المجلس العلمي المحلي لوجدة، وختم 5 آلاف ختمة قرآنية، وإهداء رحلات عمرة للديار المقدسة، وتكريم بعض الشخصيات، إضافة إلى تنظيم قافلة الخير الاجتماعية لتوزيع المساعدات العينية على أسرة المساجد، وغيرها من الأنشطة الأخرى. سوس24


,