بحضور رؤسا جماعات من إقليم تارودانت ،عبد الصمد قيوح يتسلم ميدالية ذهبية من مجلس الشيوخ الفرنسي

بتاريخ 20 نوفمبر, 2019 - بقلم أسراك 24

أسراك24 /

تسلم عبد الصمد قيوح ، الخليفة الأول لرئيس مجلس المستشارين ورئيس مجموعة الصداقة البرلمانية المغربية الفرنسية ، أمس الاثنين في قصر لوكسمبورغ في باريس، الميدالية الذهبية لمجلس الشيوخ الفرنسي.

وتسلم قيوح الميدالية من قبل نائب رئيس مجموعة الصداقة الفرنسية المغربية في مجلس الشيوخ ، روجر كاروتشي ، خلال مأدبة غداء بمجلس الشيوخ ، والتي منحت له باسم رئيس مجموعة الصداقة الفرنسية المغربية بمجلس الشيوخ ،كريستيان شامبون.

ويقوم  قيوح بزيارة لباريس ، مرفوقا بوفد مؤلف من رؤساء البلديات وممثلي مجالس العمالات والاقاليم في المغرب ، للمشاركة في الدورة ال102 لمؤتمر جمعية رؤساء البلديات والتجمعات البلدية الفرنسية، والذي افتتحت أشغالها الثلاثاء في العاصمة الفرنسية.

وفي كلمة بالمناسبة، أشاد نائب رئيس مجموعة الصداقة الفرنسية-المغربية بمجلس الشيوخ الفرنسي ، روجر كاروتشي ، بالعلاقة المميزة بين فرنسا والمغرب ، وبالروابط الاستثنائية بين مجلس الشيوخ الفرنسي ومجلس المستشارين المغربي والصداقة المتجددة باستمرار بين مجموعتي الصداقة البرلمانية.

وقال إن “العلاقة بين فرنسا والمغرب هي في نفس الوقت علاقة تاريخية وعاطفية وسياسية واقتصادية. علاقة جد قوية ومتجددة باستمرار تجعل العلاقات بين البلدين تتجاوز الظرفية”. وأضاف كاروتشي “هذه العلاقة المتميزة يجب أن تستمر وتنمو” ، مشير ا إلى أنه في فرنسا ، يكن الكثير من الفرنسيين تقديرا للسياسة التي ينهجهاالمغرب واحتراما وتقديرا كبيرين لجلالة الملك محمد السادس “.

كما أشاد بالمملكة “كمثال للتسامح” في عالم ومنطقة يشهدان اضطرابا.

,