بالفيديو/ فضيحة الواد الحار تخرج ساكنة الزرايب بتارودانت للإحتجاج وتحاصر رئيس الجماعة وترفع في وجهه شعار : الحريري يامسؤول هادشي ماشي معقول، ونائبه يرفع يده عن الملف

بتاريخ 11 فبراير, 2020 - بقلم أسراك 24

أسراك24 /

 نظم سكان حي “الزرايب” بمدينة تارودانت وقفة احتجاجية أمام عمالة اقليم تارودانت بسبب معاناتهم مع تردي أشغال تهيئة قنوات الصرف الصحي، حيث أدت الاشغال التي يقوم بها المكتب الوطني للماء الصالح للشرب، إلى انهيارات بجنبات المنازل وانقطاع تام لمياه الشرب عن الحي.

وأمام ضعف مراقبة الجماعة لأشغال تقوية وتجديد قنوات الصرف الصحي، لجأ سكان الحي إلى تنظيم الوقفة الاحتجاجية لاثارة انتباه المسؤولين عن الأوضاع الكارثية التي يعيشونها منذ أشهر.

ومن جهة أخرى، حاصرت مجموعة من النسوة حي “الزرايب” رئيس المجلس الجماعي لتارودانت، الذي يقطن بنفس الحي، إذ حملوه مسؤولية مايعيشه الحي من أوضاع كارثية، ونددوا بضعف مراقبة الجماعة للأشغال التي تنجزها شركة خاصة.

وبعد محاصرة رئيس المجلس الجماعي من طرف ساكنة حي “الزرايب” اعترف نائبه المكلف بالتعمير، في تدوينة له على حسابه بالفايسبوك، برداءة الاشغال، مشيرا أن الجماعة لن تقوم بعملية مراقبة الاشغال إلى حين تسوية مجموعة من المشاكل التي لازمت الإنجاز، واعتبر بعض المهتمين ماجاء في تدوينة نائب الرئيس تملصا من التزامات الجماعة للدفاع عن مصالح الساكنة.

ومن جهة أخرى، تعرضت سيدة من سكان تارودانت لكسر مزدوج بعد سقوطها في إحدى الحفر الناتجة على أشغال تقوية شبكة الصرف الصحي مما أدى إلى إصابتها بكسر مزدوج، وقد تم نقلها إلى إحدى المصحات الخاصة حيث أجريت لها عملية جراحية. مشاهد أنفو

,