بالصور / بحضور شخصيات مدنية وعسكرية بارزة، إقليم تارودانت يبهر مرة أخرى وينجح في تنظيم أكبر تظاهرة رياضية للقفز بالمظلات تحت شعار”العلم الوطني رمز الوحدة”

بتاريخ 5 ديسمبر, 2019 - بقلم أسراك 24


أسراك24 : محمد جمال الدين الناصفي/
في عرس رياضي رائع وتحت أنغام كشكول من الأهازيج الشعبية والثراتية وتشجيعات الجماهير الغفيرة، وبحضور شخصيات مدنية وعسكرية بارزة وسلطات إقليمية يترأسها عامل إقليم تارودانت السيد الحسين أمزال مرفوقا برئيس المجلس العلمي والإقليمي والمنتخبون ،نظم يوم أمس الأربعاء بنجاح باهر المهرجان الإقليمي الأول للقفز بالمظلات تحت شعار”العلم الوطني رمز الوحدة”، الذي يصادف إقامة الدورة الحادية عشرة للتدريب على القفز بالمظلات، في الفترة مابين 10 نونبر 2019 إلى غاية 31 مارس 2020، بمطار تارودانت (جماعة سيدي دحمان).

وتحت هذه  أنغام الأهازيج شهد الملعب البلدي بتارودانت وبحضور جماهير غفيرة من ساكنة المدينة والإقليم احتفالية كبرى لإنجاز رائع لقفزة البطل المغربي “أنس البقالي”، بتحطيمه الرقم القياسي الوطني من حيث القفز  بأكبر مساحة للعلم الوطني وشعار المملكة.

ويعتبر هذا البطل عريسا لهذا المهرجان الريضي وهو الحائز على تسعة أرقام قياسية عالمية في القفز بالمظلة، بالإضافة إلى إنجازه لقفزة بالشعار الوطني  من أعلى قمة في العالم “قمة EVEREST“.

ونفس العرس وبكل المواصفات المبدعة شهدت فضاءات مطار جماعة سيدي دحمان الحفل الكبير لافتتاح فعاليات المهرجان الإقليمي الأول للقفز بالمظلات، والتي تميز بمشاركة اللواء الأول للمظليين التابع للقوات المسلحة الملكية الذي يضم في صفوفه الفريق النسوي الحائز على الميدالية الذهبية في الألعاب العالمية العسكرية بالصين (من 18 إلى 27 أكتوبر 2019).

ومن جهة أخرى  لابد أن نشير أن هذا الحفل الرياضي تميز كذلك بمشاركة  العنصر النسوي بقفزة الرباعي التشابكي بقيادة البطلة إكرام
وفي ختام هذا الحفل تم تكريم عدد كبير من المشاركين  والمشاركات بهدايا قيمة من طرف عامل إقليم تارودانت والشخصيات الحاضرة.

وقد سلمت خلال هذا الحقل الرياضي الكبير عدة جوائز وهدايا وكؤوس لعدة أبطال كما تتويج عدد هائل من الشخصيات الرياضية أو المعنوية التي قدمت الشيء الكثير للرياضة ولساكنة الإقليم.

وبالمناسبة أقيم معرض متميز يهم رياضة القفز بالمظلات حيث إطلع وفد السيد العامل على  أهم معروضاته والإستماع لشروح وافرة حول هذه الرياضية التي أبدع فيها الرياضيون المغاربة عبر العالم.

كما رافقت هذه الإحتفالات الرياضية إستعراضات رائعة بالملعب البلدي بتارودانت قدم فيها أطفال الجمعيات لوحات فنية رائعة إحتفالا بهذا الحدث الرياضي البهيج الذي تابعته المئات من الجماهير وساكنة الإقليم .

كما عبر كل الذين شاركوا في هذا الحدث الرياضي لأسراك24 من المشاركين و المتتبعين  وساكنة الإقليم عن فرحهم وسرورهم بنجاح هذا المهرجان الرياضي الإقليمي الذي قدم صورة رائعة عن إبهار ونجاح كل مكونات إقليم تارودانت في التمكن كل مرة من النجاحات وبمواصفات عالية وإحترافية وتنظيم محكم أعطى الصورة المثلى التي يستحقها هذا الإقليم العزيز من ربوع مملكتنا الشريفة.

,