المملكة المغربية وجميع الدول العربية والإسلامية يوجهون ضربة موجعة للرئيس الأمريكي بخصوص القدس

بتاريخ 21 ديسمبر, 2017 - بقلم أسراك 24

أسراك24 /

في انتصار جديد للقضية الفلسطنية في المحافل الدولية، تمكنت الدول العربية والإسلامية، قبل قليل، من تمرير قرار مُلزم لكل مؤسسات الأمم المتحدة، يدين الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وذلك استناداً على بند الاتحاد من أجل السلم.

ومن بين 193 دولة تتكون منها الأمم المتحدة، حضي القرار الذي قدمته كل من دولتي اليمن وتركيا بموافقة 128 دولة، ومعارضة 9 دول، وامتناع 35 دولة.

ويشير القرار الذي تم التصويت عليه اليوم إلى أن الأمم المتحدة تعبر عن أسفها العميق للقرارات الأخيرة التي صدرت بشأن وضع القدس، وتؤكد أن أي قرار أو عملية تغير من طابع أو وضع أو ديمغرافية المدينة القدس، يعتبر غير ساري المفعول، ويجب أن يلغى بموجب قرارات سابقة لمجلس الأمن.

كما يطالب القرار الدول الأعضاء بالامتثال لقرارات مجلس الأمن بشأن القدس، وعدم الاعتراف بأي خطوة أو عملية تتناقض مع تلك القرارات. وأن القدس تدخل ضمن الحل الدائم الذي سيتم التوصل إليه عن طريق المفاوضات وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة.

وشهدت المداولات التي سبقت التصويت على القرار المذكور مواجهة قوية بين الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل من جهة، وبين عدد من الدول الداعمة للقضية الفلسطينية.

أما بخصوص “دول العار” كما أطلق عليها الإعلام العربي والتي أكدت من خلال تصويتها تبنيها لقرار ترامب فحسب لائحة التصويت فهي: “غواتيمالا، وطوغو ، وناورو، وميكرونيسا، وهيندوراس، وجزر مارشال، بالاو، إسرائيل، الولايات المتحدة الأمريكية”.

,