الملك يدشن مركزاً إستشفائياً بمقاطعة سيدي مومن بمبلغ 60 مليون درهم

بتاريخ 21 مايو, 2019 - بقلم أسراك 24

أشرف الملك محمد السادس بمقاطعة سيدي مومن، على تدشين مركز طبي للقرب -مؤسسة محمد الخامس للتضامن، مخصص لتعزيز عرض العلاجات لصالح الفئات الهشة بأحد أفقر الأحياء بمدينة الدارالبيضاء.

هذا المشروع التضامني الذي تطلب إنجازه استثمارا إجماليا قدره 60 مليون درهم، يجسد الالتزام الراسخ للملك بتحسين الخدمات الطبية لفائدة المواطنين وتعزيز عرض العلاجات لصالح الفئات الهشة وضمان تنمية بشرية شاملة ومستدامة ومندمجة.

وسيمكن هذا المركز، الذي يعتبر الثاني من نوعه على مستوى المغرب، من تسريع وتيرة التدخلات الطبية المستعجلة وتخفيف الضغط على المستشفى الإقليمي وعلى المراكز الصحية القائمة من المستوى 1 و2، وتجنيب المرضى معاناة التنقلات الطويلة التي قد تعرض حياتهم للخطر.

ويضم المركز قطبا للمستعجلات الطبية للقرب وقطب للفحوصات المتخصصة الخارجية ووحدة للترويض العضلي وقطب طبي -تقني مع جناح للعمليات الجراحية، وجناح للعمليات من الجيل الجديد وقطب لصحة الأم والطفل وقطب للفحوصات المتخصصة الخارجية.

,