الحريري رئيس جماعة تارودانت لأسراك24 : في هذا الظرف الحساس نحن والمعارضة في خندق واحد، وكل إمكانياتنا رهن الإشارة من أجل محاربة هذا الوباء ومساهمتنا بأزيد من 450 مليون سنتم هي البداية

بتاريخ 1 أبريل, 2020 - بقلم أسراك 24

أسراك24 : محمد جمال الدين/

أكد إسماعيل الحرري رئيس جماعة تارودانت لأسراك 24: أن كل مكونات المجلس الجماعي لتارودانت أغلبية ومعارضة في كامل اليقضة من أجل إنخراطها ومساهمتها في محاربة فيروس كورونا .

وأضاف منذ إستشعارنا بأزمة “فيروس كورونا المستجد” جندنا كل إمكاناتنا بتنسيق مع السلطات الإقليمية و المحلية، و نحن في الميدان  على مدار الساعة حفاظا  على صحة  المواطنين وطمأنتهم وحفاظا على حياتهم العادية .

واكد  الحريري في حواره مع أسراك24 أن الجماعة و بكل ألياتها  منخرطة يوميا في إطار الإجراءات الاستباقية لمنع انتشار وباء كورونا “كوفيد 19” حفاظا على سلامة المواطنين وأمنهم بتنسيق وتوجيه من السلطات المحلية والإقليمية التي تقوم بتوجيه تعليماتها اليومية والمستمرة، وفي هذا الإطار خصصنا في الدورة الإستثنائية الأخيرة أزيد من 450 مليون سنتم رهن إشارة محاربة الوباء بالإضافة إلى مصاريف يومية أخرى .

وأشار الحريري :  وفي  هذا إطار  قمنا بكل الاجراءات الاحترازيه الاستباقية وبعملية تعقيم وتطهير كل الفضاءات والمرافق و الأماكن العمومية والأسواق بالمدينة بالإضافة إلى محطة المسافرين وسيارات الأجرة الكبيرة ،وستستمر هذه العملية بكل الإدرات العمومية الاخرى بالمدينة مع توالي الأيام ووقت مادعت الضرورة لذلك .

وأكد  الحريري : أننا سنبقى في حالة طوارئ مستمرة حتى يزول هذا الوباء بإذن الله، وأننا خصصنا في الجماعة طواقم إدارية خاصة واعوان للمتابعة والترصد طيلة ساعات وأيام الأسبوع بتنسيق مع السلطات الإقليمية والمحلية .

كما أكد رئيس الجماعة : أننا من هذا المنبر ندعو الجميع للتعاون والتآزر لما فيه خير الساكنة والوطن،  وندعو كذلك لتنفيذ كل التعليمات ومنها عدم الخروج من المنازل إلا للضرورة القصوى والالتزام بالإجراءات الاحترازية تفادياً لتفشي فيروس كورونا .

وأشار الحريري أنني شخصيا أقوم بجولات تفقدية لكل تراب المدينة وأدعو إلى ضرورة دعم ومساندة العشرات من المتطوعين من هيئات المجتمع المدني بكل الأحياء من طرف المواطنين والساكنة بالمدينة والذين يتواجدون بمداخل الأحياء من اجل الحد من التنقلات والحد من إنتشار الوباء.

واختتم  الرئيس حواره مع أسراك24 : اللحظة هي لحظة كل مكونات الشعب وكل ساكنة المدينة و نحن في جرب معلنة  ومجندون بجماعة تارودانت، وفي يقضة مستمرة لها ، وواعون كل الوعي بهذه الظرفية التي لاتحتمل أي تهاون، وأننا يد في يد مع السلطات  وفق التعليمات السديدة لقائد الامة جلالة الملك محمد السادس حفظه الله حتى القضاء على هذا الفيروس الفتاك  بتلاحمنا وتضامننا واتحادنا  وتنفيذ كل التعليمات في هذا الإطار .

 

,