الإتحادي “ابراهيم الباعلي” رئيس جماعة أيت إعزة : مجزرة الجماعة من أجود مجازر الجهة، و نعمل جادين لاضافة محولات كهربائية بجل أحياء المدينة التي تعرف نقصا في الكهرباء على نفقتنا

بتاريخ 1 نوفمبر, 2020 - بقلم أسراك 24

أسراك24 /

أكد الإتحادي ابراهيم الباعلي رئيس جماعة أيت إعزة بإقليم تارودانت : أن الانتقاد الوجيه الذي تحدث عنه بعض الاخوة  عن عدم ربط مجزرة الجماعة بالكهرباء، وطبعا هؤلاء هم من دفعوني الى الحديث حول هذا الموضوع وليس ردا على الفيديو التشهيري الذي سعى إلى الاضرار بصورة المدينة وبرواجها الاقتصادي ، والذي نعرف جيدا اهدافه ومراميه ومن يقف خلفه من خارج مدينة ايت ايعزة ، خاصة في الشهور الاخيرة .

وأضاف رئيس الجماعة : لابد من الاشارة الى ان مجزرة ايت ايعزة لم يسبق ان تم ربطها بالكهرباء مند بداية اشتغالها قبل حوالي 22سنة اي سنة 1998 ,

وأضاف الباعلي ان عملية الذبح كانت دائما ولازالت تتم نهارا بدأ من الصباح الباكر ، اما عن وضعية المجزرة فبعد اصلاحها وتهيئتها اصبحت من اجود مجازر الاقليم ان لم اقل الجهة ، ودون ان ادخل مع احد في تحد يمكن لأي كان زيارة مجازر الاقليم ومقارنتها بمجزرة ايت ايعزة .

وأضاف الرئيس : سألني بعض المواطنين ” علاش ما تدخلو للمجزرة الضو وتهناو باش ما تخليو حتى واحد ما يقول” ؟

وجوابنا في المجلس الجماعي هو ان ربط المجزرة بالكهرباء يقتضي منا جلب التيار الكهربائي من مسافة بعيدة وانطلاقا من الخط الرئيسي ثم بعدها مفروض انشاء محول كهربائي ، اي ان الامر يتطلب مبلغا كبيرا ، علما ان هذا المبلغ وجب استثماره في اضافة محولات كهربائية بأحياء المدينة التي تعرف نقصا في الكهرباء ،

وأكد الباعلي : طبعا هذا ما قمنا به حيث اضفنا محولا ( بوسط ) بحي تاكركورت وآخر بحي الرحمة وقبله اخر بحي ايت ايعزة القديمة وينقصنا اليوم واحد بكل من اكادير الجديد والمحارزة واخر بحي ايت ايعزة القديمة نظرا للنقص الملحوظ الذي يعرفه صبيب الكهرباء بهذه الاحياء .

وأكد رئيس الجماعة : نشير بالمناسبة الى ان المجلس الجماعي اخد على عاتقه انشاء هذه المحولات الكهربائية على نفقة الجماعة حتى نجنب المواطنين المبالغ الكبيرة التي يؤديها مواطنون بجماعات اخرى لفائدة المكتب الوطني للكهرباء عند ربطهم لمنازلهم بالكهرباء بينما سكان مدينة ايت ايعزة يكتفون بأداء واجب العداد فقط لاننا لم نوقع على الاتفاقية التي ربطت بين الجماعات والمكتب الوطني للكهرباء والتي بموجبها يقوم هذا الأخير بإنشاء المحولات على نفقة السكان .

وأكد الرئيس  الباعلي : على الجميع أن يستفسر مواطني ومواطنات جل الجماعات ومدن اخرى القريبة منا حول هذا الموضوع .

,