استنكار قرار يمنع تشييع قتيلا انهيارات المدينة القديمة من “العرصة”

بتاريخ 17 ديسمبر, 2014 - بقلم أسراك24

أسراك 24 :

الأوضاع ليست على ما يرام في المدينة القديمة بالدار البيضاء، بتنامي الاستنكار والاحتجاج لقرار عاملي يقضي بدفن ضحيتا انهيار المنازل الثلاثة، أول يوم الأحد، دون تشييعهما من عرصة بن سلامة.

وأفادت مصادر موثوقة بأن عامل عمالة مقاطعات آنفا، طلب من أقرباء فاطمة الرحالية ومصطفى الزهراوي اللذان قضيا تحت أنقاض المنازل المنهارة عدم تشييعهما نحو مثواهما الأخير انطلاقا من عرصة بنسلامة حيث موقع الانهيار.

وفيما تقرر دفن الضحيتين، صباح اليوم الثلاثاء، احتشدت في عين مكان الانهيار جموع من الراغبين في المشاركة بالجنازة، حيث أكد سراج الدين موسى رئيس جمعية أولاد المدينة القديمة، أن أقرباء الضحيتين توصلوا بقرار من قصي الحلو عامل عمالة مقاطعات آنفا، يقضي بعدم تشييع الجنازتين إلى مقبرة الرحمة في الدار البيضاء انطلاقا من عرصة بن سلامة.

وفيما يروم القرار العاملي درء مناوشات قد تقع بين المشيعين وممثلي السلطات المحلية في منطقة المدينة القديمة، شجب المتحدث مع نيابة عن المحتشدين في عرصة بن سلامة هكذا قرار مشيرا إلى أنه لا يحفظ الكرامة الإنسانية للميتين حتى وهما فوق نعشيهما تماشيا وامتهان الكرامة الذي جعلهما يفنيان عمرهما تحت الردم.

وكانت مصادر أكدت أن عامل آنفا طلب تشييع جثة فاطمة الرحالية (75 عاما) من حي بوركون حيث يوجد منزل أحد أقاربها على أن يتم تشييع جثمان مصطفى الزهراوي (الشينوي) من المستشفى وهو ما رفضته زوجته التي لا تزال مرابضة بالمكان حيث قضى نحبه.

,