أول تصريح للعاهل السعودي بعد مقتل حارسه الشخصي

بتاريخ 30 سبتمبر, 2019 - بقلم أسراك 24

علق العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، اليوم الاثنين، على مقتل حارسه الشخصي، عبد العزيز الفغم.

وأثنى الملك سلمان على إخلاص اللواء عبد العزيز الفغم وتفانيه في خدمة وطنه، بحسب وكالة الأنباء السعودية (واس).

كما عبر عن بالغ تعازيه ومواساته لأسرة وذوي “الفغم”، وذلك خلال استقباله لهم اليوم الاثنين، يتقدمهم والده بداح بن عبد الله الفغم.

وعبر والد وأخوان وابنا الفقيد عن عظيم شكرهم لخادم الحرمين الشريفين على مواساته لهم في الفقيد.

كما عبر ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، عن خالص العزاء لأسرة وذوي الفقيد عبد العزيز الفغم، مؤكدا أن وفاة الفقيد مؤلمة على الجميع، منوها بتفانيه وإخلاصه في أداء مهام عمله، سائلا الله عز وجل أن يتقبل الفقيد في فسيح جناته، بحسب وكالة (واس).

جاء ذلك خلال استقبال “ابن سلمان” لأسرة وذوي الفقيد، اليوم الاثنين، يتقدمهم والده بداح بن عبد الله الفغم.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية “واس”، صباح السبت، عن المتحدث باسم شرطة مكة، قوله في بيان “استشهاد اللواء عبد العزيز الفغم بعد إطلاق النار عليه من صديقه، وإصابة 5 من رجال الأمن”، متابعا: “كان اللواء بالحرس الملكي عبد العزيز بن بداح الفغم في زيارة لصديقه تركي بن عبد العزيز السبتي بمحافظة جدة”.

وأوضح البيان: “دخل عليهما صديق لهما يدعى ممدوح بن مشعل آل علي وأثناء الحديث تطور النقاش بين اللواء وممدوح آل علي، فخرج الأخير من المنزل، وعاد وبحوزته سلاح ناري وأطلق النار على اللواء، ما أدى لإصابة اثنين من الموجودين في المنزل، هما شقيق صاحب المنزل، وأحد العاملين من الجنسية الفلبينية”.

وأضاف: “عند مباشرة الجهات الأمنية للموقع الذي تحصن بداخله الجاني، بادرها بإطلاق النار رافضا الاستسلام، الأمر الذي اقتضى التعامل معه بما يحيد خطره، وأسفر ذلك عن مقتل الجاني على يد قوات الأمن”.

وأكد البيان “استشهاد اللواء عبد العزيز الفغم بعد نقله للمستشفى جراء إصابته من رصاص الجاني، وإصابة تركي بن عبد العزيز السبتي سعودي الجنسية، وجيفري دالفينو ساربوز ينغ فلبيني الجنسية الموجودين بالمنزل، كما أصيب 5 من رجال الأمن بسبب طلق النار العشوائي من قبل الجاني، وقد جرى نقل جميع المصابين إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم وحالتهم مطمئنة. والجهات المختصة تواصل تحقيقاتها في هذه القضية

,